• ×

07:18 مساءً , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

التاريخ 25-06-32 02:46 مساءً

استطلاع رأي حول و رشة عمل ( التفعيل الأمثل للسبورة التفاعلية )

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 1.3K
استطلاع / عيشة بكري ـ رجاء العطاس ـ هند عجيبي تحقق الهدف وحسن التنظيم هو أول ما أشدن به المشاركات في ورشة عمل
( التفعيل الأمثل للسبورة التفاعلية) بجازان

استطلاع / عيشة بكري ـ رجاء العطاس ـ هند عجيبي

قامت اللجنة الإعلامية في ختام ورشة عمل ( التفعيل الأمثل للسبورة التفاعلية ) التي استضافتها إدارة تعليم جازان خلال الفترة من 21-22/6/1432هـ باستطلاع آراء المشاركات من مختلف الإدارات التعليمية حول مدى تحقق الأهداف المرجوة من الورشة حيث أجمعت المشاركات على تحقق الهدف بنسبة تقارب 99 %
وعند سؤالهم عن إمكانية نقل مشرفة واحدة من كل إدارة تعليمية للتغذية الراجعة من الورشة إلى الميدان أفادت المشرفة نورة جبرين مساعدة قسم التجهيزات المدرسية بالقويعية ومشرفة التقنيات بمحافظة العلا حنان شكر أن وجود مشرفة واحدة لديها قدرات فنية للتعامل مع الأجهزة وقدرات بحثية وإبداعية كافٍ لنقل هذه الخبرات لإدارتها التعليمية , أما مشرفة التقنيات بتعليم عسير فاطمة حمدان فقد أكدت على أن نقل هذه الخبرات من قبل مشرفة واحدة فقط لا يكفي نظرا لعدم شمولية نقل الخبرات كاملة أيدتها في ذلك هدى المطوع من تعليم الشرقية بأنها مهمة صعبة تتحملها مشرفة واحدة خاصةً في المناطق الكبيرة .
وحول المقترحات التي قد تساهم في توظيف التقنيات الحديثة في الميدان بشكل إيجابي واقعي اقترحت هدى الشنبري من تعليم الطائف أن يركز الاهتمام مستقبلاً على متابعة صيانة الأجهزة والتقنيات الحديثة ووضع أساسيات وقوانين للدعم الفني للمؤسسة المكلفة بالصيانة كما أشارت رندة أحمد من تعليم تبوك إلى ضرورة زيادة الوعي التقني بالتثقيف وتعزيز الثقة في التعامل مع التقنيات الحديثة ، أما غدير آل ناجي من تعليم نجران فقد اقترحت تواصل جميع المناطق عن طريق مدونة أو موقع محدد لمناقشة المشاكل التي قد تواجه من يتعامل مع التقنيات الحديثة بالإضافة إلى تبادل التجارب .
وفي ختام استطلاعنا لآراء المشاركات بالورشة رصدنا مشاعرهن تجاه جازان : جازان قلب استقبلكم بحب وسيودعكم بحب صفي قدومكِ لهذا القلب ؟ وكيف ستودعينه ؟
قالت حصة الرشيد مشرفة تقنيات مركزية بالوزارة : لا أبالغ إن قلت أنها كانت أمنية لي أن أزور جازان وبعد تحققها زدت إصراراً على تكرارها لاستقبالنا بقلوب صافية ووجوه سمحة وفل وكاذي ثم وداعنا بها
وقد فاضت قريحة عائشة الزيد مشرفة مركزية لمصادر التعلم بالوزارة ببيت من الشعر عن جازان :
وطنٌ أنت يا جازان يسكن في الحنايا وأنشودة أشدو بها عند الحنين إلى اللقاء
أما زينب الشاعري من تعليم القنفذة أضافت قائلة: شعور رائع وذكرى سجلت في سطور الزمن من الصعب نسيانها ، ومن الصعب الوصول إلى الاقتراب من لحظات وداع هذا القلب الرائع .
وقد أثنين على حسن التنظيم ورحابة الصدركلا من بلقيس حجار من ينبع ونجلاء العصيمي من عفيف وعبير ونوفة السرحاني من الجوف أو كما قالت سوزان الزواوي : ما أدهشني في فتيات جازان الهدوء و( الروقان ) على حد قولها حتى في أشد المواقف .
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:18 مساءً الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة ودعم مؤسسة رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET