• ×

01:52 مساءً , الجمعة 5 ذو القعدة 1438 / 28 يوليو 2017

التاريخ 16-11-33 12:56 صباحًا

في ليلة الوفاء مدرسة الواصلي الثانوية تكرم ثلاثة من معلميها المتقاعدين

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 2.1K
محمد النعمي 
في ليلة سطرت أسمى معاني الوفاء لرجال ضربوا أروع الأمثال في فنون التربية والتعليم قدم منسوبو مدرسة الواصلي المتوسطة والثانوية باقات الشكر وعبير الامتنان للمعلمين المتقاعدين :
محمد عمر زعكان
خالد حسن كاملي
عبدالله علي كاملي
الذين ترجلوا عن صهوة التربية والتعليم بعد أن قضوا من عمرهم ما يزيد عن ثلاثين عاما في تربية أبناء وادي جازان فغرسوا فيهم القيم الدينية والوطنية والاجتماعية .
في هذه الليلة التي توسط فيها القمر كبد السماء وتوسطت محبة هؤلاء المعلمين المتقاعدين قلوب زملائهم المعلمين وأبنائهم الطلاب فعبروا عن ليلة الفراق بعبارات تخنق الأنفاس وتسكب العبرات لم لا وهم قد زرعوا الود والحب فجنوا التقدير والاحترام .
في مساء هذه الليلة من يوم الاثنين الموافق 15/11/1433هـ وقف مدير مدرسة الواصلي المتوسطة والثانوية الأستاذ والقائد هادي عسيري أمام جمهور الحفل ليلقي كلمة الوداع في نظرة تحمل في معانيها الكثير وهو يودع المعلم المحبوب من الصغير والكبير الشيخ الفاضل محمد عمر زعكان والتفت نحو القائد المحنك والمدير المبدع الذي سبقه في قيادة مدرسة الواصلي المتوسطة والثانوية واكتسب منه المهارات القيادية والإدارية إنه الأستاذ خالد حسن كاملي ، وبنظرة فنية وجه حديثه إلى معلم الفنون الجميلة في الخط والرسم الذي تتحدث بإبداعاته جدران المدرسة وجميعها تهتف بصوت واحد وداعا لمن سطرت أنامله العبارات الفنية والتربوية الجميلة وداعا أيها المعلم المبدع عبدالله علي كاملي فقدم العسيري شكره وتقديره ومنسوبي المدرسة للمعلمين على ما قدموه من جهد وعطاء فكانوا نعم المعلمين والمربين والمستشارين .
حفل أقامه منسوبو مدرسة الواصلي المتوسطة والثانوية ليكتب آخر فصول الإبداع والفن والتربية في حياة كوكبة من المعلمين والمربين في منطقة جازان الحبيبة.
وازدادت نبضات القلب خفقانا مع قلب المدير القيادي المعلم المتقاعد خالد حسن كاملي الذي صمت قليلا وهو يلقي كلمة الوداع فالقلب الرهيف لا يحتمل مثل هذه المواقف فصفق الحضور كثيرا ليتمالك نفسه ويقف مقدما الشكر الممزوج بالحب والامتنان لكل من وقف خلف تكريمه وزميليه ويبعث برسالة حب واعتذار طالبا الصفح من الجميع .
وازدانت ليلة التكريم جمالا على جمالها بوجود نجوم القيادة التعليمية والتربوية من المشرفين التربويين والمعلمين وفي مقدمتهم مدير مكتب التربية والتعليم في وسط جازان الأستاذ أبو بكر ولي الذي شدَّه ما سطره أبناء الواصلي من الوفاء والتكريم ليقف ويرتجل كلمة معطرة بروائح التقدير لما رآه ولمسه من الحب الكبير الذي يجمع أبناء المدرسة التي تميزت في إدارتها ومعلميها .
أما الشاعر علي مقبول الحكمي فقد سطر معاني الشكر والعرفان في قصيدته الجميلة التي عدد فيها مناقب هؤلاء المعلمين مقدما شكر كل من تتلمذ على أيديهم ومتمنيا لهم الصحة والتوفيق في حياتهم .
وفي ختام ليلة الوفاء أعلن الأستاذ علي المسملي الهدايا المقدمة من منسوبي المدرسة ومن زملائهم ورفاق دربهم في التعليم ، بعد ذلك دعا مدير المدرسة الحضور لتناول طعام العشاء على شرف المحتفى بهم .


image

image

image

image

image

image
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:52 مساءً الجمعة 5 ذو القعدة 1438 / 28 يوليو 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة و دعم رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET