• ×

اختتام ورشة حوسبة الصحة المدرسية التي يستضيفها تعليم جازان

إرسال لصديق
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جــــــازان – الإعلام التربوي اختتمت الأربعاء ورشة حوسبة الصحة المدرسية والتي تستضيفها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان تحت شعار (الصحة المدرسية نحو الحوسبة والإتقان) والتي يشارك فيها جميع إدارات التعليم في المملكة والتي افتتحها مدير عام التعليم في منطقة جازان الأستاذ عيسى بن أحمد الحكمي بحضور مدير إدارة الصحة المدرسية بوزارة التعليم الأستاذ علي السلطان.
وبدأت ورش العمل بورقة عمل للدكتور محمود نحاس مدير عام الصحة المدرسية بوزارة الصحة بعنوان ( الصحة المدرسية الإلكترونية) وتحدث فيها عن الصحة المدرسية ورؤيتها ورسالتها وأهدافها كما تطرق إلى البرامج والمبادرات في الصحة المدرسية وآلية تطبيقها وتنفيذها، واستعرض قاعدة البيانات الإلكترونية من أدلة واستمارات ونماذج وتقارير إضافة إلى التطبيقات الإلكترونية للإشراف والمتابعة والسجل الصحي للطلاب والطالبات.
وبين خلال ورقة العمل الذي قدمها مراحل وإجراءات التطوير للسجل الإلكتروني والتنسيق بين إدارات التعليم ومديريات الشؤون الصحية.
ثم قدم مدير الشؤون الصحة المدرسية بإدارة تعليم بيشة الأستاذ خالد الشهراني ورقة عمل بعنوان (برنامج نور بين الواقع والمأمول) وبين الشهراني ضرورة إنشاء دليل ميسر للمرشد الصحي يعينه في تعبئة نظام نور وبهدف تسهيل العمل وتوضيح الخطوات الإجرائية وتقليص الخطأ النوعي في الأداء .
وتطرق خلال الورقة لكيفية التعديل على نظام نور ولإدراج البيانات والاحصائيات وغيرها تهم المرشد الصحي وتعينه على أداء العمل وتجويده ، بالإضافة لبعض المقترحات التطويرية ، أبرزها مقترح إدراج أيقونة الحالات الصحية كالامراض المزمنة والمستعصية، وذلك بهدف توفير الأمن الصحي لجميع منسوبي ومنسوبات المدرسة.
ثم استعرضت مديرة الشؤون الصحية المدرسية بتعليم تبوك هيفاء بنت سليمان الأميلس ورقة عمل بعنوان (الربط الالكتروني للحالة الصحية للطالب بين المدرسة والمركز الصحي ) مبررات الطلب المقترح والهدف من الورقة كذلك قدمت مفاهيم هامة للسجل الصحي والسجل الصحي الإلكتروني والربط الكتروني، وتناولت خلال ورقة العمل اسباب اختيار برنامج نور واهمية السجل الصحي الالكتروني للطالب وكيفية وضع السجل الصحي السابق والحالي والمقترح، كما قدمت مقترح الربط السجل الصحي الإلكتروني في برنامج نور ونواحي تطويرية للبرنامج و في ذات السياق قدمت الصعوبات والمقترحات والنتائج .
وشارك مدير الشؤون الصحية بتعليم الطائف الأستاذ متعب الحشيبري بورقة عمل بعنوان ( تطوير موقع الصحة المدرسية على نظام نور ) تطرق من خلالها لمهام إدارة الشؤون الصحية ولمهام المشرف والمرشد الصحي وللمستفيدين من برامج الإرشاد الصحي، موضحاً أهداف التطوير وهي تلبية رغبات المستهدفين والمساعدة على القيام بالمهام المسندة وتوثيق البرامج والفعاليات ، بالإضافة إلى تقييم وتطوير العمل في الصحة المدرسية ، ومشيراً إلى التصور المقترح لتطوير موقع الصحة المدرسية على نظام نور من خلال السجل الصحي والاحتياجات الصحية للطلاب ولبرامج التثقيف الصحي بالإضافة لمكافحة الأمراض المعدية والمزمنة وحالات العنف ولخطة الإرشاد الصحي والتقييم والمبادرات والشراكات المجتمعية ، مؤكداً على أهمية ورشة حوسبة الصحة المدرسية لكونها تجمع مزيجاً من الخبرات الطويلة في مجال الصحة المدرسية من مختلف إدارات التعليم بالمملكة.
بعد ذلك استعرضت مساعدة الشؤون المدرسية بمكتب تعليم الشمال ( بنات ) بجدة أريج باصبرين ورقة عملها عن مشروع ( المرشد الصحي المدرسي ) بينت فيها أن المشروع يستهدف المرشد الصحي بالمدارس الحكومية والأهلية والعالمية ، ويهتم بتقديم برامج وخدمات صحية ترفع مستوى الوعي والسلوك الصحي ، وذلك من منطلق اهتمام الدول بالموظفين عامة والطلاب خاصة، وأشارت إلى أن فكرة المشروع انطلقت من كون منسوبي وزارة الصحة غير قادرين على الإشراف الصحي بشكل يومي داخل كل مدرسة من مدارس جدة ، ونظراً لاحتياج الطلاب والمنسوبين إلى عيادة طبية تحافظ على استقرار الأمن الصحي ، ولتوفير الإنقاذ المبكر للحالات الصحية الطارئة ، ولتعزيز الوعي والثقافة الصحية للمدرسة وللمجتمع المحلي ، و تحقيقاً لرؤية 2030، وخلال حديثها أوضحت باصبرين الفرق بين البرامج المقدمة للمرشد الصحي وبرامج مشروع المرشد الصحي من حيث اختيار البرامج ومدتها والمدربين والتطبيق .
واستفاضت في الحديث عن منهجية المشروع القائم على من منهج للتحسين المستمر PDCA و يقوم العمل به على أربعة مراحل هي : ( التخطيط ـ التنفيذ ـ الفحص و التقويم ـ التحسين )، كما أشارت إلى أن رؤية المشروع : مرشد صحي متخصص منتج بإبداعه ، متميز بعلاقاته داخل و خارج المجتمع المدرسي ، وأن الهدف منه تحسين الكفاءات التخصصية الداخلية لدى المرشد الصحي المدرسي من خلال مجال الأداء الإشرافي المهني ، ومجال الجودة والتميز ، ومجال الشراكات و المبادرات، وفي الختام أوضحت أن برامج المشروع ترتكز على خمسة محاور رئيسة : التثقيف و السلوك الصحي ، والخدمات الصحية ، والتغذية وسلامة الغذاء ، والعلاقة الصحية والمجتمع المجاور ، والعيادة الصحية .
وتطرقت مشرفة الصحة المدرسية بتعليم المدينة المنورة وداد بنت رباح الأحمدي في ورقة عمل بعنوان ( تفعيل تقنية الاتصال في التثقيف الصحي ) عن أهداف الورقة ومفهوم تقنية الاتصال والإعلام الحديث والتثقيف الصحي واستمدت خلال ورقة العمل المنهج القرآني (منهج نبي الله سليمان في مواجهة الاخبار كما تناولت أهداف استخدام وسائل الاتصال والإعلام في نشر الثقافة الصحة وأسباب التي تدعونا الى استخدام وسائل الإعلام الحديثة في نشر الثقافة الصحية واهم وسائل الاتصال والإعلام الحديثة وأوسعها انتشاراً .
وبين إلى أن نسبة عالية من مواقع وبرامج التواصل الاجتماعي ووسائل الاتصال والاعلام الحديثة في العالم تهتم بنشر الثقافة الصحية، مشيرة إلى أهمية وسائل الاتصال والإعلام في نشر الثقافة الصحية، كما قدمت سمات وخصائص وانماط الإعلام الصحي والمواد الإعلامية المقدمة للجمهور وكيفية استخدام تقنية الاتصال والإعلام الحديثة لنشر الثقافة الصحية، كما كشفت عن العقبات التي تواجه وسائل الإعلام في نشر التثقيف الصحي، مختتمة بالتوصيات من خلال العروض وما أسفرت عنه الدراسات في هذا المجال ومقدمة مجموعة من التوجيهات المستقبلية لدعم ومساندة الثقافة الصحية وذلك لرفع درجة انتشارها إعلامياً .
واختتم المرشد الصحي بتعليم الرياض الأستاذ محسن الشهري أوراق العمل بورقة عمله بعنوان "تفعيل تقنية الاتصال والاعلام الحديثة في التثقيف الصحي" اشتملت على عدة محاور منها نبذه عن مفهوم التثقيف الصحي ومستوياته وأهميته ونماذج للثقيف ببعض الدول والشرائح المستهدفة وطرق توظيفه عبر وسائل الإعلام الحديثة وبعض التطلعات التي تواكب رؤية المملكة 2030.

image

image

image

image

image
 0  0  1.1K

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:17 صباحًا الأربعاء 8 رمضان 1439 / 23 مايو 2018.