• ×

09:43 صباحًا , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

التاريخ 02-02-35 03:12 صباحًا
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 508
الفجوة في كل شئ
الفجوة في كل شئ
ذكر أحد المسؤولين انه قد مرت عليه فترة عصيبة في منطقته فأهل المدينة ( س ) ينعمون بما يكفيهم من الأسماك وأهل المدينة ( ص ) لا يجدون الا القليل فأخذ يستعين بمن حوله فأعدوا الخطط والبرامج وأكثروا من اللقاءات والنقاشات ولكن الأمور بقيت على ماهي عليه عندها قرر التحقيق في الامر فقال لأهل المدينة ( ص ) : انني لم ابخل على الصيادين في مدينتكم وانتم تعلمون ذلك فأين هي نتائج كل ذلك ؟ النتيجة أنهم يذهبون ويعودون دون تطور في الصيد فماهي الأسباب ، أريدكم ان تسمعوا منهم !
فوقف أحدهم وقال : نحن قد جئنا من أماكن بعيدة بعد ان عزف شباب المدينة عن الصيد وتقدم السن بصياديها وقد عرفنا كل شئ عن الصيد الا ان احدا لم يعلمنا كيف نصطاد !
فقال : أوقفوا كل شئ الى حين واذهبوا مع رفاقكم في المدينة ( س ) فتعلموا منهم الصيد .
ولم يمض عام حتى سدة فجوة الانتاج بين المدينتين .
اتجاه الريح :
في التعليم ربما يكون التعلم النشط احد الحلول حيث يتعلم الطلاب في أحد صوره بعضهم من بعض .


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:43 صباحًا السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة ودعم مؤسسة رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET