• ×

05:39 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

التاريخ 22-01-35 05:16 مساءً
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 529
عجيب أمرهم
عجيب أمرهم
عجيب أمرهم ومريب حالهم ومؤرق للفكر وضعهم , فاطر للقلب تدحرجهم إلى الحضيض ورتوعهم في وحل الزيف وغرقهم في مستنقع التزييف للوقائع وغمطهم للحقائق ومجانبتهم للصواب مع سبق اصرار وترصد.
يقبلون بخيلهم ورجلهم شانين حربًا ضروسًا لا هوادة فيها ضد أولئك المخلصين لدينهم المؤدين لأمانة المواطنة الحقة والحريصين على أداء مسؤولياتهم كاملة غير منقوصة , إبراءً للذمة و برًا بوطنهم الذي جعلهم قيمين على رعاية النشء وتربية الأجيال .
إنه لأليم جد أليم أن يسخر انسان متعلم قلمه في كيل التهم والتشكيك في ذمم الآخرين والطعن في صدقيتهم واخلاصهم في عملهم ويسمح بتأجير عقله للمسيئين لأنفسهم الخائنين لأماناتهم القاصرين في أداء مسؤولياتهم تجاه وطنهم وتربية أبنائه التربية السوية , فيهرع إلى الدفاع عنهم زورًا وبهتانًا ومناصرتهم على الباطل ومجاراتهم في السفه والتيه .
فكيف يجند كاتب نفسه في الذود عن زمرة من المعلمين أساؤوا لأنفسهم قبل أن يسيئوا إلى طلاب بقطاع جبلي هم في أمس الحاجة إلى حرص معلميهم واخلاصهم في تربيتهم و تنشئتهم واعدادهم ليكونوا مواطنين صالحين مؤهلين بالعلم والمعرفة متحلين بالاخلاق والقيم الاسلامية الفاضلة؟.
وحين بلغ سيل التضييع للأمانة زباه و أسرف منسوبو مدرسة بالقطاع الجبلي في غيابهم المتكرر وتسيبهم وتعطيلهم للدوام الرسمي وتسببهم في بقاء المدرسة موصدة الأبواب أمام طلابها الذين يتقاطرون سيرًا على الأقدام ومن مناطق وعرة بعيدة , ضاق الاهالي ذرعًا بما يشاهدونه ويلمسونه من لامبالاة معلمي المدرسة وما كان منهم إلا أن تقدموا بشكوى رسمية لمدير عام التربية و التعليم بالمنطقة و على اثرها كُلف المستشار التعليمي بالادارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة جازان الاستاذ/ عبد اللطيف طاهر العلاقي , بمباشرة البحث في قضية تسيب إدارة ومنسوبي المدرسة وتضييعهم للأمانة التي عنوا بأدائها , وحين خلص من الزيارة ودون ملاحظاته وضمنها تقريره الشامل عن غياب المعلمين وتسيبهم وقيام مدير المدرسة بإعداد جدول حصص دراسي معد على نظام الدوام القديم الذي يبدأ يوم السبت وينتهي يوم الأربعاء ولم تعمل المدرسة بالدوام الجديد وما زاد الطين بلة إقدام مدير المدرسة على ارتكاب مخالفة صريحة وتجاوز سافر للتعليمات الوزارية بتقليص الزمن المقرر للحصة من (45) دقيقة إلى (30) دقيقة حيث يبدأ اليوم الدراسي في المدرسة الساعة الثامنة صباحًا و ينتهي الحادية عشرة صباحًا تمامًا بدلاً من السابعة صباحًا وينتهي بنهاية الحصة السابعة ظهرًا . وبطلب دفاتر التحضير اليومي للمعلمين البالغ عددهم ( 24 ) لم يطلع المحقق في القضية سوى على دفاتر ثلاثة من المعلمين كان أحدهم غائبًا في اليوم الذي باشر الزيارة فيه المستشار التعليمي .
وبالرجوع لطلاب الصف السادس ذكروا بأنهم يقطعون اربع ساعات غدوًا ورواحًا من وإلى المدرسة من قرى بعيدة ويتفاجؤون يوميًا بأن المدرسة مقفلة والمعلمون غائبون فيعودوا لقريتهم حيارى أسفين من وضعهم المأساوي مضيفين بأنهم لأول مرة من بدأ العام الدراسي يدرسون يومًا دراسيًا كاملاً .
وحين قدم المستشار المكلف بالوقوف على وضع المدرسة ومنسوبيها تقريره لسعادة المدير العام مدعمًا بالوثائق والشواهد والاقوال و الاثباتات من الطلاب وأولياء أمورهم و بناءً على ذلك اتخذ سعادة المدير العام قرارات تصحيحية بإعادة الحق إلى نصابه ومعاقبة المتسببين في التسيب المريع بدأها بإعفاء مدير المدرسة .
لم يرق ذلك لضعاف النفوس فنصبوا انفسهم محامين ومدافعين عن مدير المدرسة ومنسوبيها حشفًا وسوء كيلة وشرعوا في كيل التهم وتلفيق الاقاويل العارية من الصحة ظلمًا وزورًا ولطخوا صفحات الصحف بكتاباتهم الممجوجة دون خوف من الله تعالى ولا حياء من عباده .
أين هي أمانة الكلمة والمصداقية في الحكم على الواقع واحقاق الحق للمحسن وجعل المسيئ ينال جزاءه الأوفى على تضييعه للأمانة ؟.
فهل تصور ذلك الكاتب أن ابنه احد طلاب تلك المدرسة هل سيتعاطف مع أولئك المعلمين المتسيبين ويسمح لهم بتضييع ابنه ؟.
طبعًا ستكون الاجابة بالنفي طبعًا فإن لم يرتض ذلك لابنه فكيف يرضاه على أبناء الاخرين .

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:39 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة ودعم مؤسسة رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET