• ×

03:23 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

التاريخ 15-05-32 07:41 مساءً
تعليقات 1 إهداءات 0 زيارات 2.4K
مختصر العادات السبع للأشخاص الناجحين
هذه العادات ذكرها الكاتب stephen Covey خبير الإدارة الأمريكي
في كتابه ( العادات السبع للأشخاص الناجحين)
العادة الاولى: كن مبادرا
كل فرد مسؤول عن تصرفاته ويملك حرية اتخاذ القرار. المبادرة تعني أننا مسؤولون عن حياتنا وأن سلوكنا هو التعبيرعن قراراتنا وليس عن ظروفنا.بمعنى أن نكون فاعلين وليس أن نكون عرضة لأفعال الاَخرين، فمعظم الناس يظلون منتظرين حدوث شئ ما أوأن يأتي أحد ليهتم بهم.
العادة الثانية: أبدأ والنهاية أمام عينك
ليكن هدفك واضحاً منذ البداية..تستطيع أن تحقق الهدف الذى تريد بأن تجعله دائما شاخصا أمام عينيك، تتطلع إليه وترغب فى تحقيقه، وكأنك جئت إلى الدنيا من أجله فقط..عليك فقط أن تتحلَى بالصبر والتخطيط الجيد والرغبة القوية فى تحقيق هدفك دون يأس..
العادة الثالثة: قدم الأهم على المهم ( رتب أولوياتك)
يجب أن تقلل من اهتمامك بالأمور المستعجلة قليلة الأهمية وتخصص وقتاً أطول للأمور المهمة غير المستعجلة.. بذلك لن يتبدد وقتك وستتمكن من انجاز جميع المهام دون الاحساس بضغط الوقت .
(يجب ألا تكون الأمور التي في غاية الأهمية تحت رحمة الأمور الأقل أهمية) .
العادة الرابعة: فكر وفق قاعدة ( أربح ويربح الآخرون)
أي الفائدة للجميع بمعنى التفكير بالمنفعه للجميع . هذا المبدأ يرى أن الحياة ميدان للتعاون وليس للتنافس .
العادة الخامسة: أفهم جيدا ما يقال ثم افهم جيدا ما تقول.
عليك بالإصغاء لفهم وجهة نظر الشخص الآخر و ليس لتردّ عليه.
إن أكثر المشكلات بين الناس هي بسبب اختلاف التصورات والإدراك..لذا يجب عليك التحلي بالقدرة على التقدير الحقيقي الصادق لظروف الطرف الأخر ووضع نفسك مكانه لفهم وجهة نظره..أن تفهم أولا،ليسهل فهمك،إن هذا المبدأ هو المفتاح للاتصال الفعّال بين الأشخاص.
العادة السادسة: التعاون المبدع. أي التكاتف؟
إنه يعني ، أن الكل أكبر من حاصل جميع أجزائه
فمن خلال التعاون الخلاق يصبح ( 1+1 =3) أو ربما أكثر، فالتعاون سر النجاح ، و يد الله مع الجماعة.
العادة السابعة:اشحذ المنشار
أو عادة تجديد الذات ، إنّ العمل الكثير يؤدي الى الارهاق لذلك عليك بالراحة و شحذ المنشار.
يحكى أن رجلاً كان يعمل في الغابات بهمة ونشاط في قطع الأشجار، فسأله شخص ما:
ماذا تفعل؟ فرد عليه الرجل:
ألا ترى أني أقطع الأشجار، فرد عليه:
يبدو عليك الإرهاق منذ، متى وأنت تقطع هذه الأشجار؟ فرد قائلاً:
أكثر من خمس ساعات، لقد استهلكت قواي، إنه عمل شاق. فقال له هذا الشخص:
حسناً لماذا لا تستريح بضع دقائق لشحذ المنشار، لو فعلت ذلك فسيقطع المنشار الشجرة بسرعة.
فرد عليه الرجل:
ليس لدي وقت لشحذ المنشار، فأنا مشغول تماماً بعملية قطع الشجرة..
العبرة: علينا شحذ الهمة وتجديد الطاقة قبل الاندفاع الأعمى الى العمل" فإن القلوب إذا كلّت عميت".
والرسول الكريمعليه أفضل الصلاة والسلام يقول:" إن لنفسك عليك حقا ، وإن لبدنك عليك حقا، وإن لأهلك عليك حقا فأعط كل ذي حق حقه"

مشرف تربوي( ماجستير إدارة وتخطيط)

التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    17-05-32 12:51 صباحًا محمد مدخلي :
    وفقك الله دكتور موسى ، والله اختيار موفق ، نفع الله بك ، وما أحوجنا لتبني النجاح في حياتنا .
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:23 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة ودعم مؤسسة رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET