• ×

مقال لحنان الصميلي (وقفة إجلال لمعلم الأجيال)

 0  0  632
في عصر المعرفة لم تعد العملية التعليمية هي المصدر الوحيد لاكتساب معلومات نتلقفها ولا خبرات معلبة نتصنع الاستمتاع بقيمتها المنزوعة ، فقد تعددت المصادر وأغلق باب الوصاية على المعلومة وأصبح طلابنا في كل المراحل يتفاعلون مع المواقف الافتراضية على مواقع التواصل الالكترونية بشغف يفوق الحد الطبيعي ؛ وهذا ضاعف العبء على النظام التعليمي وعلى بوتقة التفاعل داخله وهي المدرسة في مواكبة هذا التسارع اللانهائي. وكي نسترد شيء من الزخم المفقود علينا أن نقف جميعًا إجلالا للمعلم المربي القائم بدوره مسيرًا وموجهًا ومشرفًا على عملية التعلم بكل ما تزخر به من حوارات ونقاشات بينه وبين الطلاب وبين الطلاب وبعضهم البعض، فالتساؤل حق للطالب حول كل ما يثير فضوله أو استيائه أو قلقه وتعليمه كيف يؤدي واجباته وكيف يطالب بحقوقه بطريقة حضارية تتشكل فيها ملامح الشخصية الناقدة الهادفة والمشاركة في إصلاح المجتمع وفق الأطر الدينية والوطنية في بيئة تفاعلية جذابة يشكل فيها المعلم دور المادة المحفزة للتعلم والتي توجه عملية التفاعل في الاتجاه الصحيح و وتذلل عتبة الوصول لمخرج قادر وبكل جدارة واستحقاق أن يستمر بالسير بهذا الوطن الحبيب نحو تحقيق رؤيته ومزيدًا من التقدم والرقي.
بقلم / حنان الصميلي
image
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:23 صباحًا الخميس 7 شوال 1439 / 21 يونيو 2018.