• ×

12:14 مساءً , الأربعاء 29 ذو الحجة 1438 / 20 سبتمبر 2017

التاريخ 29-07-38 01:30 مساءً
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 368
مقال ( استقرار راسخ )
مقال ( استقرار راسخ )
بقلم / أحلام بكري

تظل المملكة العربية السعودية الدولة الراسخة الثابتة , ـ ولا عجب ـ فدولة بحجم المملكة تتصدر العالم الإسلامي ويتمحور المسلمون حولها ويقصدها الداني والقاصي كرمزٍ ديني , بحكومة جُلّ هدفها حماية الحرمين الشريفين وتوفير أقصى درجات التجهيز والرفاهية لقاصديها ، حيث كانت منذُ عهد المؤسس الملك عبد العزيز آل سعود – رحمهُ الله – تركّز على تجهيز مكة المكرمة ومدينة الرسول صلى الله وعليه وسلم المنورة بكافة خدماتها لتستقطب قبل أن تستقبل زائريها , ومازالت حكومتنا الكريمة دائبة على رفع مستوى هاتين المدينتين للوصول بهما للقمة في الجمال والجلال ، فكانت مراحل التوسعة للمدينتين المقدستين على أشدها قائمة ولا زال في ظل ملوكنا الكرام , رحم الله منهم من توفاه الرحمن وحفظ لنا سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ملك الحزم والعزم ملك المواقف ورجل المرحلة أعانهُ الله وسددّ على العدل والتوفيق خطاهُ من يسعى للاستقرار ورفاهية المواطن ورفع مستوى الدولة لتكون على مصاف الدول المتقدمة , حكومتنا تعلم كل العلم أن لديها شعب تربى على الدين الإسلامي الراسخ ويحمل الكرامة بقلبهِ ويسعى بكل غالٍ ونفيس لحماية هذه الأرض المقدسة المحفوظة بدعوة خليل الرحمن إبراهيم عليه السلام " وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلداً آمناً وارزقْ أهلهُ من الثمراتِ " سورة البقرة آية 126 .
فالشعب السعودي لا تهزهُ الحرب ولا الأزمات الاقتصادية ، طالما يحمل توجهاً واحداً فقط وهو حماية أرض الحرمين من عبث العابثين ومن تكالب الطامعين , شعب متماسك يحرص على أرضهِ ومحبّ لحكومتهِ التي تحكم بشريعة الله , كانت القرارات السابقة بإلغاء الحوافز والبدلات والعلاوات ورحب الشعب وقدر وظل على ما هو عليه من حرص وولاء وصدرت القرارات الجديدة بإعادة السابق فرحب واستبشر وشكر, إنه الشعب السعودي الملتف حول قيادتهِ الطامح لرفع دولتهِ المحافظ على أمنهِ , إنهُ (توجه شعب) , فشكراً خادم البيتين على لفتتك الأبوية الحانية على أبنائك من طلبة وموظفين وجنود بواسل ..

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:14 مساءً الأربعاء 29 ذو الحجة 1438 / 20 سبتمبر 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة و دعم رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET