• ×

09:40 صباحًا , الجمعة 28 رمضان 1438 / 23 يونيو 2017

التاريخ 06-05-37 11:59 صباحًا
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 767
( فاجعة الأحباب )



( فاجعة الأحباب )

الحمد لله رب العالمين ،والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
أما بعد ،،،
في يوم الخميس 1437/5/2 ومع نهاية أسبوع كان جميع الموظفين يترقبون الساعة الأخيرة من الدوام من أجل أخذ قسط من الراحة والترفيه والمتعة مع الأهل والأولاد خلال إجازة نهاية الأسبوع
إلا أن أحبابنا في مكتب التعليم بمحافظة الداير ( بني مالك ) اختلف الوضع عليهم فقد عاشوا لحظات وداع وفراق أليمة لم تكن في الحسبان ، جريمة راح ضحيتها إخوان لنا في سلك التعليم ، ومهما تحدث الجميع عن أسباب ودوافع هذه الجريمة النكراء والدخيلة على مجتمعنا المسلم فإنه لا يسوغ لرجل مسلم متعلم يعرف كلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم عطفا أنه معلم للتربية الإسلامية الإقدام على هذه الجريمة البشعة
وحتى لو كان إقدامه على هذا الفعل الشنيع من أجل مظلمة ، فإنه لا يجوز له بأي حال من الأحوال أن يُقابلها بُظلّم أشنع وأبشع ..

وإن من أشد الظلم قساوة هو ظلم ذوي القربى ...

‏وظلم ذوي القربي أشدّ مضاضة
على المرء من وقع الحسام المهندِ

إن هذه المصيبة العظيمة تحتاج منا جميعاً إلى الوقوف مع إخواننا في مكتب التعليم بمحافظة الداير ومشاركتهم هذا المصاب العظيم ، والدعاء بالرحمة والمغفرة للموتى وأن يجبر مصاب أهليهم وذويهم وأن يعوضهم خيراً .. والدعاء بالشفاء للمصابين منهم .

كما أننا نعزي قيادتنا الرشيدة وأسرة التعليم وعلى رأسهم معالي الوزير الدكتور أحمد العيسى وجميع منسوبي التعليم في صبيا ومكتب التعليم في الداير والعزاء الخاص لذوي المتوفين وأسرهم ونسأل الله أن يجبر مصابهم وأن يلهمهم الصبر والاحتساب .

ولا نقول إلا ما يرضى ربنا عز وجل فالحمد لله على قضائه وقدره ، لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيىء عنده بأجل مسمى.

حسبنا الله ونعم الوكيل ...
اللهم أصلح أحوالنا وجنبنا جميعاً شر اﻷشرار وكيد الفجار .


مدير مكتب التعليم بمحافظة العارضة
أحمد بن علي جبرة

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:40 صباحًا الجمعة 28 رمضان 1438 / 23 يونيو 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
إستضافة و دعم رحاب المستقبل RA.NET.SA
التصميم بواسطة ALTALEDI NET